مدوّنة مريم بازرعة

لمن يتوقُ إلى أن تكون الكتابة وسيلته لتحقيق أهدافه الشخصيّة والمهنيّة.

نبذة عنّي
مريم بازرعة

على مدى عشرين عامًا درستُ اللغة العربية وعملتُ في مجال التّعليم والتّدريب وخضتُ كتابة المحتوى.

والآن، اخترتُ أن تكون الكتابة حياتي ووسيلتي لنشر المعرفة وأن أساعد من يريد تعلّم الكتابة الرّقميّة لإتقانها ولتكون وسيلته لتحقيق أهدافه الشخصيّة والمهنيّة.

أحدث المقالات
تابعني على مواقع التواصل الاجتماعي

مقالات قد تعجبك